فوائد زهرة البابونج للتخسيس

فوائد زهرة البابونج للتخسيس
(اخر تعديل 2023-06-08 11:44:14 )

في الحقيقة لا توجد دراسات كثيرة بشأن استخدام البابونج للتخسيس، فقد يكون له دور في تقليل فرصة حدوث السمنة أو تخفيفها في حال الإصابة بها، لكن يجب إجراء المزيد من الدراسات للتأكّد من صحة هذه المعلومات.

لكن قد يساعد البابونج على فقدان الوزن بطريقة غير مباشرة عند تحضيره على شكل شاي، من خلال الآتي:

  • يعدّ مشروبًا قليل السعرات الحرارية، ويمكن شربه عِوضًا عن المشروبات المحلّاة والغنية بالسعرات الحرارية.
  • قد يساعد على الاسترخاء وتحسين جودة النوم، الأمر الّذي قد يساعد بدوره على فقدان الوزن.

من الممكن استخدام مكملات البابونج الموجودة على شكل كبسولات بعد استشارة الطبيب، وعلى الرغم من أنّ الدراسات غير كافية إلّا أنّ أغلبها تضمن استخدام 900-1200 مليغرامات منها.

كما يمكن استخدام شاي البابونج الّذي يعدّ سهل التحضير، لكن يُنصح باستخدامه وحده دون إضافة السكر، حيث يمكن تحضيره من خلال اتّباع الخطوات الآتية:

  • سخّن كوبًا من الماء.
  • انقع كيس البابونج الجاهز الّذي يتم شراؤه من الأسواق أو زهرة البابونج في الماء الساخن.
  • اترك الكوب لمدة 5-10 دقائق وَضَع عليه صحنًا صغيرًا من أجل تغطيته.
  • اشربه بعد أن يبرد قليلًا.
  • يعدّ البابونج آمنًا بشكلٍ عام لكنّه قد يسبب بعض الآثار الجانبية البسيطة مثل النعاس، كما قد يسبب التقيؤ في حال تناوله بكميات كبيرة، وتوجد بعض الفئات الّتي عليها تجنّب استهلاك البابونج دون استشارة الطبيب لأنّه قد يسبب لها بعضًا من المشكلات الصحية، مثل:

    • الّذين يعانون من الحساسية تجاه البابونج:

    لأنّه قد يسبب لهم رد فعلٍ تحسسي بدرجاتٍ مختلفة، وقد تزداد فرصة معاناة الأشخاص من حساسية البابونج إذا كانوا يعانون من الحساسية تجاه عشبة الرجيد والأقحوان، لأنّهم من العائلة ذاتها.

    • المصابون باضطرابات نزف الدم:

    لأنّه قد يزيد من سوء حالتهم ويسبب النزيف.

    • الّذين يستخدمون الأدوية المضادة للتخثر أو المميعة للدم:

    لأنّ استخدام البابونج مع هذه الأدوية قد يزيد من خطر النزيف.

    • الّذين يحتاجون إلى إجراء عمليات جراحية في الوقت القريب:

    لأنّ استخدام البابونج قد يزيد من خطر النزيف، لذا قد يأمر الطبيب بإيقاف استهلاك البابونج قبل العملية وبعدها بأسبوعين.

    يُنصح باتّباع الآتي لإنقاص الوزن بطريقة صحية وفعالة:

    • لا تعتمدي على زهرة البابونج أو أي عشبة أو مشروب لإنقاص الوزن؛ فكثيرها مُروّج له تجاريًا دون دليلٍ يُذكر.
    • استشيري أخصائي تغذية حول البرنامج الغذائي الأكثر أمانًا لك.
    • تحلّي بالصبر فعملية إنقاص الوزن تتطلب كثيرًا من الصبر والجهد.
    • احذري من استخدام أي منتج يعد بإنقاص الوزن بسرعة.
    • اتّبعي نظامًا غذائيًا صحيًا غنيًا بالخضروات، والبروتينات، والدهون الصحية، والقليل من الكربوهيدرات.
    • احرصي على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.