فوائد نواة التمر للعيون

فوائد نواة التمر للعيون
(اخر تعديل 2023-06-08 11:44:03 )

أثبتت العديد من الدراسات الحديثة أنّ لنواة التمر العديد من الفوائد، فهي تُعتبر غنية بالعناصر الغذائية الضرورية لصحة الجسم بشكلٍ عام، إذا أنّها تحتوي على حمض الأوليك (Oleic acid)، والألياف الغذائية، والبوليفينول (Polyphenols)، نظرًا لذلك يتم إضافتها في الصناعات الدوائية والتجميلية.

أمّا عن فوائد نواة التمر للعيون فقد وجد أنّه يحتوي على العديد من الفيتامينات الضرورية لصحة العين ومنها فيتامين أ وفيتامين هـ وفيتامين ج، وتشمل فوائدها للعين الآتي:

  • يساعد على الحفاظ على رطوبة العين خاصًة القرنية (وهي الجزء الأمامي الصافي من العين)، كما يعمل على تكوين أصباغ معينة تسمح لنا بالرؤية.
  • يُعتقد أنّ فيتامين هـ الذي تحتويه نواة التمر يُساعد على تقليل خطر الإصابة ببعض مشاكل العين التي تحدث مع التقدم بالعمر مثل إعتام عدسة العين.
  • علاوًة عن فوائده الكثيرة للجسم، إلّا أنّه يُعتبر مفيدًا بشكلٍ خاص في تقليل الإجهاد التأكسدي في العين، والذي قد يجعل العين عُرضة للتلف، كما أنّه ضروري لتكوين الكولاجين.

أظهرت دراسة حديثة أنّه يمكن استخدام مسحوق نواة التمر ككحل للعين، فهو لا يُسبب أيّة تأثيرات سامة على العين، وتشمل طريقة الاستخدام الخطوات التالية:

  • غسل كمية من نواة التمر جيدًا بالماء.
  • توضع بالفرن لتحميصها على درجة حرارة 175 درجة مئوية، ويتم الانتظار حتى يتحول لونها إلى الأسود أو البني الداكن.
  • يتم طحن نوى التمر في الخلاط للحصول على مسحوق ناعم.
  • يوضع المسحوق بمصفاة للتخلص من الجزيئات الكبيرة، ويُمكن إعادة طحن هذه الجزيئات حتى الحصول على مسحوق ناعم جدًا.
  • يُحفظ المسحوق في وعاء نظيف ويُمكن استخدامه في أي وقت.

ولنواة التمر فوائد أخرى لصحة الجسم، ومنها:

  • قد تُحافظ على صحة الكبد:

أظهرت إحدى الدراسات أنّ نواة التمر تتميز بقدرتها على حماية الكبد من التلف الذي قد ينجم عن التعرّض للمواد الكيميائية وتلف الحمض النووي المؤكسد، وقد يُعزى هذا التأثير الوقائي إلى خصائصها المضادة الأكسدة، بالإضافة إلى قدرتها على التخلص من الجذور الحرة.

  • قد تكون مفيدة في التخفيف من مشاكل ارتفاع السكر في الدم:

وجدت إحدى الدراسات أنّ نواة التمر قد تكون مفيدة في التخفيف من أعراض ومضاعفات داء السكري.

  • لها خصائص مضادة للفيروسات:

وهذا يعني أنّها قد تكون مفيدة في الوقاية من العديد من أنواع العدوى الفيروسية.

  • تحسين صحة الجلد:

قد يُساعد تطبيق زيت نواة التمر على البشرة على الوقاية من الضرر الناتج عن التعرض للأشعة الفوق البنفسجية، وقد وجد أيضًا أن هذا مستخلص نواة التمر يمكن أن يحمي الجلد من أضرار الإجهاد التأكسدي.