فوائد دهن النعام

فوائد دهن النعام
(اخر تعديل 2023-06-08 11:41:13 )


يتم استخدام دهن النعام لاستخلاص زيت النعام منه، تحديداً النعام التي تعيش في أستراليا بصورةٍ رئيسية، ونظراً لصغر حجم جزيئاته وسهولة امتصاصه فإن ذلك جعله ذو فائدة في العديد من المجالات.


تخفيف ألم المفاصل

يساهم زيت النعام في تخفيف ألم المفاصل خاصة المرتبط بالتعرض للإصابات، ويساهم استخدامه في تخفيف ألم العظام المرتبط بالإصابات الرياضية في غضون عدة ساعات، أما حالات الألم المزمن كالتهاب المفاصل فقد يستغرق الأمر عدة أسابيع حتى يزول، وتعود فعاليته إلى قدرته على تعزيز تدفق الدم عبر الأوعية الدموية، مما يسكن الألم، وكذلك فهو يمتلك تأثير على أعصاب المفاصل مما يخفف من آلامها.


ترطيب البشرة

يساهم زيت النعام في ترطيب البشرة دون أن يتسبب بدهنيتها أو انسداد مسامها، فزيت النعام يتم امتصاصه بسرعة، ويمكن استخدامه بحيث يتم تطبيقه على البشرة عدة مرات في اليوم الفائدة،ومن الجدير ذكره أن زيت النعام مناسب للبشرة الحساسة.


تأخير ظهور علامات التقدم في العمر

يمتلك زيت النعام خصائص مضادة للشيخوخة، وتخفيف تجاعيد الوجه والعلامات الظاهرة تحت العين، وهذا ما يساهم في منح البشرة المظهر الشبابي، ويعود ذلك إلى قدرته على تعزيز انقسام الخلايا ونموها وتجديدها.


تعزيز صحة الجهاز المناعي والعصبي والقلب

يمتلك زيت النعام مجموعة من الأحماض الأمينية التي تعتبر أساساً لتشكيل عدة هرمونات ذات تأثير فعال في تنظيم عمل القلب؛ كتنظيم ضرباته وضغط الدم، إلى جانب تنظيم عمل الجهاز العصبي المركزي، وكذلك فهي تساهم من تخفيف الالتهابات مما يعزز دور وكفاءة الجهاز المناعي؛ويعود ذلك إلى الخصائص المضادة للأكسدة التي يمتاز بها زيت النعام والتي تعود إلى احتوائه على الكاروتينات والفلافونات والبوليفينول وغيرها من مضادات الأكسدة، وهي تحارب تشكل الجذور الحرة في الجسم.


تخفيف المشاكل الجلدية

يساهم استخدام زيت النعام في تخفيف تهيج الجلد المرتبط بالتعرض للجروح أو الحروق أو حروق الشمس أو لدغات الحشرات أو الخدوش،وكذلك فإنه يخفف من الاحمرار والعلامات الجلدية الناجمة عن الإصابة بمرض الأكزيما أو الوردية.


تخفيف جفاف الأقدام وتشققها

يساعد زيت النعام على توفير ترطيب مناسب وقوي للأقدام الجافة فهو قادر على الاختراق العميق والسريع للجلد، وفي ذات الوقت فهو لا يتسبب بشعور دهني أو لزج للقدمين بعد تطبيقه، ويشار إلى أن استخدامه بشكلٍ منتظم يساهم في الحفاظ على نضارة جلد الأقدام والكعبين.


تعزيز صحة شعر الجسم

لا تنحصر خصائص زيت النعام المرطبة على استخدامه للبشرة فحسب، بل يمكن تطبيقه على الشعر وفروة الرأس أيضاً، فهو يساهم في دعم صحة الشعر وتعزيز مظهره ونعومته ولمعانه، وزيادة طوله، وهو كذلك مفيد لتقوية الجذور وبصيلاته إلى جانب زيادة كثافة الشعر، وهو مفيد أيضاً لتقليل تساقط الشعر عن طريق تخفيف التهاب وتهيج فروة الرأس، ويمكن استخدامه كذلك لشعر الرأس أو اللحية، ويستخدم لهذا الغرض عن طريق تدليك أطراف الشعر بكمية قليلة منه قبل النوم، مع غسل الشعر في الصباح الباكر.