فوائد شراب الزعتر

فوائد شراب الزعتر
(اخر تعديل 2023-06-21 06:51:25 )

قد يساعد شراب الزعتر في عملية إنقاص الوزن، من خلال تثبيطه للشهية، الأمر الّذي قد يساهم في تقليل تناول الوجبات الخفيفة في الأوقات بين الوجبات الرئيسة، كما يوجد مركب في شراب الزعتر يسمّى بالثيمول، وقد يساعد هذا المركب تحديدًا على إنقاص الوزن من خلال تعزيز حرق الدهون.

لكن يجب التنويه إلى أنّ عملية فقدان الوزن هي عملية متكاملة تشمل اتّباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بشكل أساسي، مع الحفاظ على هذه العادات الصحية حتّى بعد فقدان الوزن الزائد، ويمكن استخدام شراب الزعتر كعامل مساعد أثناء مرحلة فقدان الوزن.

يمكن شرب الزعتر على شكل شاي، حيث يمكن تحضير شاي الزعتر باستخدام أوراق الزعتر الطازجة، أو المجففة، أو بودرة الزعتر المطحونة، لكن من المهم التنويه إلى ضرورة تجنّب استخدام زيت الزعتر العطري، فهو يحتوي على كميات كبيرة من الزعتر قد تكون سامة، ولتحضير الشاي من أوراق الزعتر يمكن اتّباع الخطوات الآتية:

  • اغلي كوب من الماء.
  • أضف بعض أغصان الزعتر إلى كوب الماء المغلي.
  • اتركه لينتقع جيدًا لمدة 5-8 دقائق.
  • احرص على تصفية الأوراق في حال سقوطها عن الأغصان قبل الشرب.
  • وفي حال الرغبة بتحضير الشاي من بوردة الزعتر المطحونة، يمكن إضافة ملعقة صغيرة من البوردة إلى كوب من الماء المغلي، وتحريكه جيدًا ثم شربه.

    يعدّ استهلاك الزعتر بالكميات الطبيعية غير المركّزة آمنًا في معظم الحالات، لكن يجب تجنّب استهلاكه بكميات كبيرة دون استشارة الطبيب، فقد يسبب الاضطرابات المعوية، أو التقلّصات، أو الصداع، أو الدوخة.

    كما توجد بعض الفئات الّتي يُنصح بتجنّب شربها للزعتر، لأنّه قد يسبب لها مشكلات صحية، ومن هذه الفئات:

    • الّذين يعانون من الحساسية تجاه الأوريجانو (الزعتر البري):

    فقد يعاني هؤلاء الأشخاص من الحساسية تجاه الزعتر أيضًا.

    • الّذين يحتاجون إلى الخضوع لعمليات جراحية في وقت قريب:

    فقد يزيد الزعتر من خطر النزيف خلال العملية وبعدها، لذا يُنصح باستشارة الطبيب وإيقاف استخدام الزعتر قبل أسبوعين من العملية.

    • المصابون باضطرابات نزف الدم:

    فقد يزيد الزعتر من خطر النزيف لدى هذه الفئة أيضًا، خصوصًا عند شربه بكميات كبيرة.

    • المصابون بأمراض حساسة للهرمونات:

    كسرطان الثدي، أو الرحم، أو المبيض، أو الانتباذ البطاني الرحمي، أو الأورام الليفية الرحمية، فقد يزيد الزعتر من سوء هذه الحالات.

    قد يساعد أيضًا اتّباع النصاح الآتية على تعزيز عملية إنقاص الوزن:

    • تناول وجبة الإفطار يوميًا.
    • الإكثار من تناول الخضروات، والفواكه، وغيرها من الأطعمة الغنية بالألياف.
    • ممارسة التمارين الرياضية بشكل دوري.
    • الإكثار من شرب الماء.
    • تناول الأطعمة بأنواعها المختلفة، لكن بكميات معتدلة وضمن عدد السعرات الحرارية المسوحة لليوم.