شرب ماء الورد للحامل

شرب ماء الورد للحامل
(اخر تعديل 2023-06-08 11:44:31 )

لا يُنصح عادة للحامل بشرب أي مشروب يُمكن أن يؤثر سلباً في سلامة الحمل، مُتضمناً ماء الورد، كون أن مصادره قد لا تكون طبيعية، وفي أغلب الأحيان يكون مُصنّع ويحتوي العديد من الإضافات الغير طبيعية والمُنكِّهات الصناعية، لذلك يُنصح للحامل بتجنُّب شرب ماء الورد في أثناء الحمل مهما كان مصدره.


يُمكن لماء الورد الطبيعي أن يكون لديه العديد من الفوائد الصحيّة، خاصة عند استخدامه بكميات صغيرة وعدم وجود أي مانع صحّي أو طبي لاستخدامه، حيث يُمكن توضيح فوائد ماء الورد الصحّية كالتالي:

  • يُمكن لماء الورد أن يُساعد على تقليل مشاعر القلق والتوتر، كما أنه يُحسن المزاج والراحة النفسية.
  • يدخل في علاج بعض الالتهابات كونه مُضاداً للالتهابات مثل التهاب القولون والتهابات الأمعاء.
  • يقي من حالات الضُعف العام في أعضاء الجِسم ويقوي الجِسم.
  • يقوم بطرد السموم والبكتيريا الضارّة والطُفيليات من الجِسم.
  • يُحارب الفيروسات الضارّة التي تنتقل عن طريق العدوى وتحمل أمراض.
  • يُفيد ماء الورد للبشرة ويخفي من وجود الندبات وحبّ الشباب والرؤوس السوداء وحروق الشمس.
  • يجعل رائحة الشعر جميلة وجذابة ورائعة.
  • يُحافظ على البشرة من التجاعيد ويحميها من علامات الكِبر بالسن ومن علامات الشيخوخة المُبكرة.
  • يعمل على تنظيف الجِسم والجلد والبشرة من الجراثيم والأوساخ ويُعقمه.
  • يُعالج التهابات اللثة والأسنان ويقويها ويمنع النزيف.
  • يُقوّي من مناعة الجِسم ويحميه من أمراض العدوى ونزلات البرد والإنفلونزا.
  • كما يدخل في صناعة العديد من الحلويات والأطعمة المُختلفة في العديد من المطابخ العالمية.


    هو مشروب ينتج عن عمليّة تقطير أوراق أزهار الورد، ليس كل الأنواع بل أنواع من معيّنة من الورد الحديث القطف، مثل زهور الورد الجوري بكافة ألوانه وأنواعه، والفائدة التي تكمن في ماء الورد هي دخوله كثير من الصناعات الغذائية وصناعة مستحضرات التجميل وبعض المستحضرات الطبية والعديد من الأدوية، ونستطيع صناعة ماء الورد في البيوت عن طريق عصر بتلات الورد، أو في معامل خاصة لهذا الغرض. القيمة الغذائية لماء الورد تكمن في أنه يحتوي على مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين C وفيتامين K وفيتامين B وفيتامين E وفيتامين B، ويحتوي أيضاً على نِسبة عالية من العناصر المُضادة للأكسدة.