ماذا نأكل في الشتاء؟ نصائح للحفاظ على الصحة

ماذا نأكل في الشتاء؟ نصائح للحفاظ على الصحة

يشكّل النظام الغذائي المنتظم الركن الأساسي للحفاظ على سلامة الصحة النفسية والجسدية. لكن الحفاظ على نمط معتدل وصحي من الغذاء قد يصبح أصعب خلال فصل الشتاء حين تكثر الفيروسات والأمراض، وتزيد الحاجة إلى تناول الطعام بشكل إضافي لتخزين الطاقة.

الغذاء الضروري

في حديث مع "العربي الجديد"، تشرح المتخصصة في علم الغذاء والمستشارة في سلامة الغذاء، كليمنص عطاالله ماما، عن أنواع المأكولات التي يمكن إضافتها إلى النظام الغذائي في فصل الشتاء للحفاظ على حرارة الجسم وحمايته من البرد، كذلك تنصح بأهمّ الأطعمة التي تقوّي جهاز المناعة لمقاومة أمراض هذا الفصل.

الحساء: شوربة الخضار من أهم العناصر الغذائية لفصل الشتاء، إذ تحتوي على كمية كبيرة من الخضار التي تساعد على تدفئة الجسم. كذلك فإن المياه المتوافرة في الشوربة تغذي خلايا الجسم، وتحافظ على نضارة البشرة. لا تقتصر أهمية تناول الحساء في الشتاء على تدفئة الجسم فحسب، بل تحميه من الالتهابات التي تنتشر وتساعد على تقوية مفاصل الجسم.

البهارات: تعتبر وسيلة غذائية فعالة لتوليد الحرارة في الجسم، خصوصاً القرفة والكمون والفلفل والزنجبيل.

اللحوم: إضافة اللحوم الخالية من الدهون إلى النظام الغذائي في هذا الموسم مهمة. إذ إنها ترفع حرارة الجسم في أثناء عملية الهضم، كذلك تعتبر مصدر مهم للبروتينات والزنك.

العسل: يقوي جهاز المناعة، يمكن تناول ملعقة صغيرة منه في بعض الأيام قبل الأكل صباحاً.

المكسّرات: يشكّل اللوز والجوز وبذور الكتان والكاجو مصدراً مهماً للدهون الصحية والبروتينات والألياف، ما يمنح الجسم الطاقة لفترة أطول، ويساعد في الحفاظ على حرارته.

الخضروات: الخضروات الداكنة مثل السبانخ والسلق والهندباء والبروكولي أساسية لفصل الشتاء، إذ إنها غنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تقوي جهاز المناعة. كذلك من المفيد تناول الفلفل الأحمر الغنيّ بفيتامين سي، واليقطين الغنيّ بفيتامين إيه وسي والألياف، ما يساعد على الحفاظ على حرارة الجسم.

سمك السلمون الدهني: يحتوي السلمون على نسبة عالية من أوميغا 3، ما يحافظ على صحة القلب ويقلّل من الالتهابات، ويفعّل نشاط الخلايا المناعية.

الفاكهة: من المهم تناول الفاكهة الحمراء مثل الرمان الغنيّ بمضادات الأكسدة خلال الشتاء، إلى جانب الموز الغنيّ بالمغنيزيوم الذي يساعد على تعديل حرارة الجسم، إضافة إلى الحمضيات مثل الليمون والبرتقال والكيوي والفراولة.

المشروبات الساخنة: يساعد شرب الشاي الأخضر على تدفئة الجسم في الطقس البارد إلى جانب االبابونج والقرفة وغيرها.

الثوم: مهم جداً في هذا الفصل، ومن المفيد إضافته إلى أغلب الوجبات الغذائية، لأنه يقوي جهاز المناعة.

أهميّة شرب الماء

كما هي الحال طوال أيام السنة، شرب الماء أساسي في فصل الشتاء، حتى في حالات عدم الشعور بالعطش مع انخفاض درجات الحرارة، بحسب عطاالله ماما.

وتنصح بشرب ما لا يقلّ عن 1.5 ليتر إلى 2 ليتر يومياً، وتشير أيضاً إلى أنّه من المهم زيادة هذه الكمية عند ممارسة الرياضة. وتنصح عطاالله الذين يجدون صعوبة في شرب الماء في الشتاء، بتعويض هذا النقص بإضافة المشروبات الساخنة والتركيز على الخُضَر الغنية بالماء، مثل الخيار والخس.

مأكولات لا يُنصح بتناولها

تنصح عطاالله ماما بالابتعاد عن الأطعمة المصنّعة والمشروبات الغازية والحلويات والسكريات في فصل الشتاء، إذ تترك آثاراً سلبية عدة على الصحة، خصوصاً الجهاز الهضمي.

يمكن استبدال المأكولات التي تسبب زيادة الوزن والخمول وضعفاً في جهاز المناعة، بالفاكهة المجففة مثل التين والتمر التي تعتبر غنية بالسكر الطبيعي الذي يزود الجسم بالطاقة لوقت طويل.

الوجبات الخفيفة تكثر في فصل الشتاء الحاجة إلى تناول وجبات خفيفة إضافية، خصوصاً في الأمسيات الباردة في المنزل. لذا، من المهم اختيار مأكولات لا تحتوي على سعرات حرارية عالية، مثل الجزر والبروكولي والقرنبيط والفشار والترمس.

المكملات الغذائية

تشير إلى أن المكملات الغذائية لا يمكن تناولها كأدوية إلا بعد إجراء فحوصات مخبرية تؤكد حاجة الجسم إليها. تلفت أيضاً إلى التركيز على المأكولات الغنية بفيتامين دي في فصل الشتاء بسبب نقص التعرض لأشعة الشمس، مثل سمك التونا والسلمون والألبان والأجبان.

تختم عطاالله ماما بالإشارة إلى أهمية اعتماد نظام غذائي معتدل ومتنوع في فصل الشتاء، يحتوي على البروتينات والنشويات والألياف، ويؤمن كل ما يحتاجه الجسم من فيتامينات ومعادن.

وتذكر بضرورة النوم ما لا يقل عن 8 ساعات يومياً، والحفاظ على حركة بدنية، لضمان تأمين كل العناصر الغذائية اللازمة للجسم ومقاومة الفيروسات التي قد نواجهها في فصل الشتاء.